خدمات تلفن همراه تبیان

مفاتیح تبیان - دعای مشلول - بصورت تصویری

دعای مشلول

موسوم به دعاء الشّاب المأخوذ بذنبه منقول از كتب كفعمي و مهج الدّعوات
و آن دعائي است كه تعليم فرموده آن را حضرت اميرالمؤمنين عليه السلام به جواني كه به واسطه گناه و ستم در حقّ پدر خويش شل شده بود پس اين دعا را خواند در خواب حضرت رسول صلي الله عليه وآله را ديد كه دست بر اندام او ماليد و فرمود محافظت كن بر اسم اعظم خدا كه كار تو بخير خواهد بود پس بيدار شد در حالتي كه تندرست بود و دعا اين است:

اَللّهُمَ اِنّي اَسْئَلُكَ بِاسْمِكَ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحيمِ
يا ذَاالْجَلالِ وَالْإِكرامِ
يا حَيُ يا قَيّوُمُ
يا حَيُّ لا اِلهَ اِلاَّ اَنْتَ
ياهُوَ يامَنْ لايَعْلَمُ ماهُوَ
وَلاكَيْفَ هُوَ
وَلا اَيْنَ هُوَ
وَلا حَيْثُ هُوَ اِلاَّ هُوَ
ياذَاالْمُلْكِ وَالْمَلَكوُتِ
ياذَاالْعِزَّةِ وَالْجَبَروُتِ
يامَلِكُ ياقُدُّوسُ
ياسَلامُ يا مُؤْمِنُ
يا مُهَيْمِنُ يا عَزيزُ
يا جَبَّارُ يا مُتَكَبِّرُ
يا خالِقُ يابارِئُ
يا مُصَوِّرُ يا مُفيدُ
يا مُدَبِّرُ يا شَديدُ
يا مُبْدِئُ يا مُعيدُ
يا مُبيدُ يا وَدُودُ
يا مَحْمُودُ يا مَعْبوُدُ
يا بَعيدُ يا قَريبُ
يا مُجيبُ يا رَقيبُ
يا حَسيبُ يا بَديعُ
يا رَفيعُ يا مَنيعُ
يا سَميعُ يا عَليمُ
ياحَليمُ ياكَريمُ
ياحَكيمُ ياقَديمُ
ياعَلِيُّ ياعَظيمُ
ياحَنَّانُ يامَنَّانُ
يادَيَّانُ يامُسْتَعانُ
يا جَليلُ يا جَميلُ
يا وَكيلُ يا كَفيلُ
يا مُقيلُ يا مُنيلُ
يا نَبيلُ يا دَليلُ
يا هادي يا بادي
يا اَوَّلُ يا اخِرُ
يا ظاهِرُ يا باطِنُ
يا قآئِمُ يادآئِمُ
يا عالِمُ يا حاكِمُ
يا قاضي يا عادِلُ
يا فاصِلُ يا واصِلُ
يا طاهِرُ يا مُطَهِّرُ
يا قادِرُ يا مُقْتَدِرُ
ياكَبيرُ يامُتَكَبِّرُ
ياواحِدُ يااَحَدُ ياصَمَدُ
يا مَنْ لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ
وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُواً اَحَدٌ
وَلَمْ يَكُنْ لَهُ صاحِبَةٌ
وَلا كانَ مَعَهُ وَزيرٌ
وَلاَ اتَّخَذَ مَعَهُ مُشيراً
وَلاَ احْتاجَ اِلي ظَهيرٍ
وَلا كانَ مَعَهُ مِنْ اِلهٍ غَيْرُهُ
لا اِلهَ اِلاَّ اَنْتَ
فَتَعالَيْتَ عَمَّا يَقُولُ الظَّالِمُونَ
عُلُوّاً كَبيراً
يا عَلِيُّ يا شامِخُ
يا باذِخُ
يا فَتَّاحُ يا نَفَّاحُ
يا مُرْتاحُ يا مُفَرِّجُ
يا ناصِرُ يا مُنْتَصِرُ
يا مُدْرِكُ يا مُهْلِكُ يا مُنْتَقِمُ
يا باعِثُ يا وارِثُ
يا طالِبُ يا غالِبُ
يا مَنْ لا يَفُوتُهُ هارِبٌ
يا تَوَّابُ يا اَوَّابُ يا وَهَّابُ
يا مُسَبِّبَ الْأَسْبابِ
يا مُفَتِّحَ الْأَبْوابِ
يا مَنْ حَيْثُ ما دُعِيَ اَجابَ
يا طَهُورُ يا شَكُورُ
يا عَفُوُّ يا غَفُورُ
يا نُورَ النُّورِ
يا مُدَبِّرَ الْأُموُرِ
يا لَطيفُ يا خَبيرُ
يا مُجيرُ يا مُنيرُ
يا بَصيرُ يا ظَهيرُ
يا كَبيرُ يا وِتْرُ
يا فَرْدُ يا اَبَدُ
يا سَنَدُ يا صَمَدُ
يا كافي يا شافي
يا وافي يا مُعافي
يا مُحْسِنُ يا مُجْمِلُ
يا مُنْعِمُ يا مُفْضِلُ
يا مُتَكَرِّمُ يا مُتَفَرِّدُ
يا مَنْ عَلا فَقَهَرَ
يا مَنْ مَلَكَ فَقَدَرَ
يا مَنْ بَطَنَ فَخَبَرَ
يا مَنْ عُبِدَ فَشَكَرَ
يا مَنْ عُصِيَ فَغَفَرَ
يا مَنْ لا تَحْويهِ الْفِكَرُ
وَلا يُدْرِكُهُ بَصَرٌ
وَلايَخْفي عَلَيْهِ اَثَرٌ
يا رازِقَ الْبَشَرِ
يا مُقَدِّرَ كُلِّ قَدَرٍ
يا عالِيَ الْمَكانِ
ياشَديدَ الْأَرْكانِ
يا مُبَدِّلَ الزَّمانِ
يا قابِلَ الْقُرْبانِ
يا ذَاالْمَنِّ وَالْإِحْسانِ
يا ذَاالْعِزَّةِ وَالسُّلْطانِ
يا رَحيمُ يا رَحمنُ
يا مَنْ هُوَ كُلَّ يَوْمٍ في شَاْنٍ
يا مَنْ لا يَشْغَلُهُ شَاْنٌ عَنْ شَاْنٍ
يا عَظيمَ الشَّاْنِ
يا مَنْ هُوَ بِكُلِّ مَكانٍ
يا سامِعَ الْأَصْواتِ
يا مُجيبَ الدَّعَواتِ
يا مُنْجِحَ الطَّلِباتِ
يا قاضِيَ الْحاجاتِ
يا مُنْزِلَ الْبَرَكاتِ
يا راحِمَ الْعَبَراتِ
يا مُقيلَ الْعَثَراتِ
يا كاشِفَ الْكُرُباتِ
يا وَلِيَ الْحَسَناتِ
يا رافِعَ الدَّرَجاتِ
يامُؤْتِيَ السُّؤُلاتِ
يا مُحْيِيَ الْأَمْواتِ
يا جامِعَ الشَّتاتِ
يا مُطَّلِعاً عَلَي النِّيَّاتِ
يا رادَّ ما قَدْ فاتَ
يا مَنْ لا تَشْتَبِهُ عَلَيْهِ الْأَصْواتُ
يا مَنْ لاتُضْجِرُهُ الْمَسْئَلاتُ
وَلا تَغْشاهُ الظُّلُماتُ
يانُورَالْأَرْضِ والسَّمواتِ
ياسابِغَ النِّعَمِ
يادافِعَ النِّقَمِ
يابارِئَ النَّسَمِ
ياجامِعَ الْأُمَمِ
يا شافِيَ السَّقَمِ
يا خالِقَ النُّورِ وَالظُّلَمِ
يا ذَاالْجُودِ وَالْكَرَمِ
يا مَنْ لا يَطَأُ عَرْشَهُ قَدَمٌ
يا اَجْوَدَ الْأَجْوَدينَ
يا اَكْرَمَ الْأَكْرَمينَ
يااَسْمَعَ السَّامِعينَ
يا اَبْصَرَ النَّاظِرينَ
يا جارَ الْمُسْتَجيرينَ
يا اَمانَ الْخائِفينَ
يا ظَهْرَ اللاَّجينَ
يا وَلِيَّ الْمُؤْمِنينَ
يا غِياثَ الْمُسْتَغيثينَ
يا غايَةَ الطَّالِبينَ
يا صاحِبَ كُلِّ غَريبٍ
يا مُونِسَ كُلِّ وَحيدٍ
يا مَلْجَاَ كُلِّ طَريدٍ
يا مَاْوي كُلِّ شَريدٍ
يا حافِظَ كُلِّ ضآلَّةٍ
يا راحِمَ الشَّيْخِ الْكَبيرِ
يا رازِقَ الّطِفْلِ الصَّغيرِ
يا جابِرَ الْعَظْمِ الْكَسيرِ
يا فاكَّ كُلِّ اَسيرٍ
يا مُغْنِيَ الْبآئِسِ الْفَقيرِ
يا عِصْمَةَ الْخائِفِ الْمُسْتَجيرِ
يا مَنْ لَهُ التَّدْبيرُ وَالتَّقْديرُ
يا مَنِ الْعَسيرُ عَلَيْهِ سَهْلٌ يَسيرٌ
يا مَنْ لا يَحْتاجُ اِلي تَفْسيرٍ
يا مَنْ هُوَ عَلي كُلِّشَيْ ءٍ قَديرٌ
يا مَنْ هُوَ بِكُلِّ شَيْ ءٍ خَبيرٌ
يا مَنْ هُوَ بِكُلِّ شَيْ ءٍ بَصيرٌ
يا مُرْسِلَ الرِّياحِ
يا فالِقَ الْإِصْباحِ
يا باعِثَ الْأَرْواحِ
يا ذَاالْجُودِ وَالسَّماحِ
يا مَنْ بِيَدِهِ كُلُّ مِفْتاحٍ
يا سامِعَ كُلِّ صَوْتٍ
يا سابِقَ كُلِّ فَوْتٍ
يا مُحْيِيَ كُلِّ نَفْسٍ بَعْدَ المَوْتِ
يا عُدَّتي في شِدَّتي
يا حافِظي في غُرْبَتي
يا مُونِسي في وَحْدَتي
يا وَلِيّي في نِعْمَتي
يا كَهْفي حينَ تُعْيينِي الْمَذاهِبُ
وَتُسَلِّمُنيِ الْأَقارِبُ
وَيَخْذُلُني كُلُّ صاحِبٍ
يا عِمادَ مَنْ لا عِمادَ لَهُ
يا سَنَدَ مَنْ لا سَنَدَ لَهُ
يا ذُخْرَ مَنْ لا ذُخْرَ لَهُ
يا حِرْزَ مَنْ لا حِرْزَ لَهُ
يا كَهْفَ مَنْ لا كَهْفَ لَهُ
يا كَنْزَ مَنْ لا كَنْزَ لَهُ
يا رُكْنَ مَنْ لا رُكْنَ لَهُ
يا غِياثَ مَنْ لا غِياثَ لَهُ
يا جارَ مَنْ لا جارَ لَهُ
يا جارِيَ اللَّصيقَ
يا رُكْنِيَ الْوَثيقَ
يا اِلهي بِالتَّحْقيقِ
يا رَبَّ الْبَيْتِ الْعَتيقِ
يا شَفيقُ يا رَفيقُ
فُكَّني مِنْ حَلَقِ الْمَضيقِ
وَاصْرِفْ عَنّي كُلَّ هَمٍّ وَغَمٍّ وَضيقٍ
وَاكْفِني شَرَّ ما لا اُطيقُ
وَاَعِنّي عَلي ما اُطيقُ
يا رآدَّ يُوسُفَ عَلي يَعْقُوبَ
يا كاشِفَ ضُرِّ اَيُّوبَ
يا غافِرَ ذَنْبِ داوُدَ
يا رافِعَ عيسَي بْنِ مَرْيَمَ
وَ مُنْجِيَهُ مِنْ اَيْدِي الْيَهوُدِ
يا مُجيبَ نِدآءِ يُونُسَ فِي الظُّلُماتِ
يامُصْطَفِيَ مُوسي بِالْكَلِماتِ
يامَنْ غَفَرَ لِأدَمَ خَطيئَتَهُ
وَرَفَعَ اِدْريسَ مَكاناً عَلِيّاً بِرَحْمَتِهِ
يا مَنْ نَجّي نُوحاً مِنَ الْغَرَقِ
يا مَنْ اَهْلَكَ عاداً الْأوُلي
وَثَمُودَ فَما اَبْقي
وَقَوْمَ نوُحٍ مِنْ قَبْلُ
اِنَّهُمْ كانُوا هُمْ اَظْلَمَ وَاَطْغي
وَالْمُؤْتَفِكَةَ اَهْوي
يامَنْ دَمَّرَ عَلي قَوْمِ لوُطٍ
وَدَمْدَمَ عَلي قَوْمِ شُعَيْبٍ
يا مَنِ اتَّخَذَ اِبْراهيمَ خَليلاً
يا مَنِ اتَّخَذَ مُوسي كَليماً
وَاتَّخَذَ مُحَمَّداً صَلَّي اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَعَلَيْهِمْ اَجْمَعينَ حَبيباً
يا مُؤْتِيَ لُقْمانَ الْحِكْمَةَ
وَالْواهِبَ لِسُلَيْمانَ مُلْكاً
لا يَنْبَغي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ
يا مَنْ نَصَرَ ذَاالْقَرْنَيْنِ عَلَي الْمُلُوكِ الْجَبابِرَةِ
يا مَنْ اَعْطَي الْخِضْرَ الْحَيوةَ
وَرَدَّ لِيُوشَعَ بْنِ نوُنٍ الشَّمْسَ بَعْدَ غرُوُبِها
يا مَنْ رَبَطَ عَلي قَلْبِ اُمِّ مُوسي
وَاَحْصَنَ فَرْجَ مَرْيَمَ ابْنَتِ عِمْرانَ
يا مَنْ حَصَّنَ يَحْيَي بْنَ زَكَرِيَّا مِنَ الذَّنْبِ
وَسَكَّنَ عَنْ مُوسَي الْغَضَبَ
يا مَنْ بَشَّرَ زَكَرِيَّا بِيَحْيي
يا مَنْ فَدا اِسْماعيلَ مِنَ الذَّبْحِ بِذِبْحٍ عَظيمٍ
يا مَنْ قَبِلَ قُرْبانَ هابيلَ وَجَعَلَ اللَّعْنَةَ عَلي قابيلَ
يا هازِمَ الْأَحْزابِ لِمُحَمَّدٍ صَلَّي اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ
صَلِّ عَلي مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ
وَ عَلي جَميعِ الْمُرْسَلينَ
وَمَلائِكَتِكَ الْمُقَرَّبينَ
وَاَهْلِ طاعَتِكَ اَجْمَعينَ
وَاَسْئَلُكَ بِكُلِّ مَسْئَلَةٍ سَئَلَكَ بِها اَحَدٌ مِمَّنْ رَضيتَ عَنْهُ
فَحَتَمْتَ لَهُ عَلَي الْإِجابَةِ
يا اَللَّهُ يااَللَّهُ يا اَللَّهُ
يا رَحْمنُ يا رَحْمنُ يا رَحْمنُ
يا رَحيمُ يا رَحيمُ يا رَحيمُ
يا ذَاالْجَلالِ وَالْإِكْرامِ
يا ذَاالْجَلالِ وَ الْإِكْرامِ
يا ذَاالْجَلالِ وَالْإِكْرامِ
بِه بِه بِه به بِه بِه بِه
اَسْئَلُكَ بِكُلِّ اسْمٍ سَمَّيْتَ بِهِ نَفْسَكَ
اَوْ اَنْزَلْتَهُ في شَيْ ءٍ مِنْ كُتُبِكَ
اَوِ اسْتَاْثَرْتَ بِهِ فِي عِلْمِ الْغَيْبِ عِنْدَكَ
وَبِمَعاقِدِ الْعِزِّ مِنْ عَرْشِكَ
وَبِمُنْتَهَي الرَّحْمَةِ مِنْ كِتابِكَ
وَبِما لَوْ اَنَّ ما فِي الْأَرْضِ مِنْ شَجَرَةٍ اَقْلامٌ
وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِنْ بَعْدِهِ سَبْعَةُ اَبْحُرٍ مانَفِدَتْ كَلِماتُ اللَّهِ
اِنَّ اللَّهَ عَزيزٌ حَكيمٌ
وَ اَسْئَلُكَ بِاَسْمآئِكَ الْحُسْنَي الَّتي نَعَتَّها في كِتابِكَ
فَقُلْتَ وَللَّهِ الْأَسْمآءُ الْحُسْني فَادْعوُهُ بِها
وَقُلْتَ اُدْعُوني اَسْتَجِبْ لَكُمْ
وَقُلْتَ وَاِذاسَئَلَكَ عِبادي عَنّي
فَانّي قَريبٌ اُجيبُ دَعْوَةَالدَّاعِ اِذادَعانِ
وَقُلْتَ ياعِبادِيَ الّذَينَ اَسْرَفوُاعَلي اَنْفُسِهِمْ
لاتَقْنَطُوامِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ
اِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَميعاً
اِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُالرَّحيمُ
وَاَنَا اَسْاَلُكَ يااِلهي وَاَدْعُوكَ يارَبِّ
وَاَرْجُوكَ ياسَيِّدي
وَاَطْمَعُ في اِجابَتي يامَوْلايَ كَماوَعَدْتَني
وَقَدْدَعَوْتُكَ كَمااَمَرْتَني
فَافْعَلْ بي ما اَنْتَ اَهْلُهُ
ياكَريمُ
وَالْحَمْدُ للَّهِ رَبِ الْعالَمينَ
وَصَلَّي اللَّهُ عَلي مُحَمَّدٍ وَآلِهِ اَجْمَعينَ

پس ذكر كن حاجت خود را كه برآورده است ان شاء اللَّه تعالي
و در روايت مهج الدّعوات است كه نمي خواني اين دعا را مگر آنكه با طهارت باشي.
با ترجمه بصورت تصویری بزرگتر کوچکتر 
مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 194 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 195 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 196 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 197 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 198 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 199 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 200 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 201 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 202 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 203




جستجو دعای قبل دعای بعد 


دفتر خدمات ویژه تبیان
مراجعه: 1,677,312,832