خدمات تلفن همراه تبیان

مفاتیح تبیان - زیارت حضرت حمزه علیه السلام و فضیلت زیارت آن حضرت- بصورت تصویری

زیارت حضرت حمزه علیه السلام و فضیلت زیارت آن حضرت

چون به زيارت آن حضرت رفتي مي گوئي نزد قبرش:

اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا عَمَّ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّي اللَّهُ عَلَيْهِ وَ الِهِ
السَّلامُ عَلَيْكَ يا خَيْرَ الشُّهَدآءِ
اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا اَسَدَ اللَّهِ وَاَسَدَ رَسُولِهِ
اَشْهَدُ اَنَّكَ قَدْ جاهَدْتَ فِي اللَّهِ عَزَّوَجَلَّ
وَجُدْتَ بِنَفْسِكَ
وَنَصَحْتَ رَسُولَ اللَّهِ
وَكُنْتَ فيما عِنْدَاللَّهِ سُبْحانَهُ راغِباً
بِاَبي اَنْتَ وَاُمّي اَتَيْتُكَ مُتَقَرِّباً اِلي رَسُولِ اللَّهِ
صَلَّي اللَّهُ عَلَيْهِ وَ الِهِ بِذلِكَ
راغِباً اِلَيْكَ فِي الشَّفاعَةِ
اَبْتَغي بِزِيارَتِكَ خَلاصَ نَفْسي
مُتَعَوِّذاً بِكَ مِنْ نارٍ استَحَقَّها مِثْلي بِما جَنَيْتُ عَلي نَفْسي
هارِباً مِنْ ذُنُوبِيَ الَّتي احْتَطَبْتُها عَلي ظَهْري
فَزِعاً اِلَيْكَ رَجآءَ رَحْمَةِ رَبّي
اَتَيْتُكَ مِنْ شُقَّةٍ بَعيدَةٍ
طالِباً فَكاكَ رَقَبَتي مِنَ النَّارِ
وَقَدْ اَوْقَرَتْ ظَهْري ذُنُوبي
وَاَتَيْتُ ما اَسْخَطَ رَبّي
وَلَمْ اَجِدْ اَحَدًا اَفْزَعُ اِلَيْهِ خَيْراً لي مِنْكُمْ اَهْلَ بَيْتِ الرَّحْمَةِ
فَكُنْ لي شَفيعاً يَوْمَ فَقْري وَحاجَتي
فَقَدْ سِرْتُ اِلَيْكَ مَحْزُوناً
وَاَتَيْتُكَ مَكْروُباً وَسَكَبْتُ عَبْرَتي عِنْدَكَ باكِياً
وَصِرْتُ اِلَيْكَ مُفْرَداً
وَاَنْتَ مِمَّنْ اَمَرَنِيَ اللَّهُ بِصِلَتِهِ
وَحَثَّني عَلي بِرِّهِ
وَدَلَّني عَلي فَضْلِهِ
وَهَداني لِحُبِّهِ
وَرَغَّبَني فِي الْوِفادَةِ اِلَيْهِ
وَاَلْهَمَني طَلَبَ الْحَوائِجِ عِنْدَهُ
اَنْتُمْ اَهْلُ بَيْتٍ لا يَشْقي مَنْ تَوَلاَّكُمْ
وَلا يَخيبُ مَنْ اَتاكُمْ
وَلا يَخْسَرُ مَنْ يَهْويكُمْ
وَلا يَسْعَدُ مَنْ عاداكُمْ.

پس رو به قبله مي كني و دو ركعت نماز زيارت بجا مي آوري و بعد از فراغ خود را به قبر مي چسباني و مي گوئي:

اَللّهُمَّ صَلِّ عَلي مُحَمَّدٍ وَ الِ مُحَمَّدٍ
اَللّهُمَّ اِنّي تَعَرَّضْتُ لِرَحْمَتِكَ بِلُزُومي لِقَبْرِ عَمِّ نَبِيِّكَ صَلَّي اللَّهُ عَلَيْهِ وَ الِهِ
لِيُجيرَني مِنْ نِقْمَتِكَ في يَوْمٍ تَكْثُرُ فيهِ الْأَصْواتُ
وَتَشْغَلُ كُلُّ نَفْسٍ بِما قَدَّمَتْ وَتُجادِلُ عَنْ نَفْسِها
فَاِنْ تَرْحَمْنِي الْيَوْمَ فَلا خَوْفٌ عَلَيَّ وَلا حُزْنٌ
وَاِنْ تُعاقِبْ فَمَوْليً لَهُ الْقُدْرَةُ عَلي عَبْدِهِ
وَلا تُخَيِّبْني بَعْدَ الْيَوْمِ
وَلا تَصْرِفْني بِغَيْرِ حاجَتي
فَقَدْ لَصِقْتُ بِقَبْرِ عَمِّ نَبِيِّكَ
وَتَقَرَّبْتُ بِهِ اِلَيْكَ ابْتِغآءَ مَرْضاتِكَ
وَرَجآءَ رَحْمَتِكَ
فَتَقَبَّلْ مِنّي
وَعُدْ بِحِلْمِكَ عَلي جَهْلي
وَبِرَاْفَتِكَ عَلي جِنايَةِ نَفْسي
فَقَدْ عَظُمَ جُرْمي
وَما اَخافُ اَنْ تَظْلِمَني
وَلكِنْ اَخافُ سُوءَ الْحِسابِ
فَانْظُرِ الْيَوْمَ تَقَلُّبي عَلي قَبْرِ عَمِّ نَبِيِّكَ
فَبِهِما فُكَّني مِنَ النَّارِ
وَلا تُخَيِّبْ سَعْيي
وَلا يَهوُنَنَّ عَلَيْكَ ابْتِهالي
وَلا تَحْجُبَنَّ عَنْكَ صَوْتي
وَلا تَقْلِبْني بِغَيْرِ حَوائِجي
يا غِياثَ كُلِّ مَكْرُوبٍ وَمَحْزُونٍ
وَيا مُفَرِّجاً عَنِ الْمَلْهُوفِ الْحَيْرانِ الْغَريقِ
الْمُشْرِفِ عَلَي الْهَلَكَةِ
فَصَلِّ عَلي مُحَمَّدٍ وَ الِ مُحَمَّدٍ
وَانْظُرْ اِلَيَّ نَظْرَةً لا اَشْقي بَعْدَها اَبَداً
وَارْحَمْ تَضَرُّعي وَعَبْرَتي وَانْفِرادي
فَقَدْ رَجَوْتُ رِضاكَ
وَتَحَرَّيْتُ الْخَيْرَ الَّذي لا يُعْطيهِ اَحَدٌ سِواكَ
فَلا تَرُدَّ اَمَلي
اَللّهُمَّ اِنْ تُعاقِبْ فَمَوْليً لَهُ الْقُدْرَةُ عَلي عَبْدِهِ وَجَزآئِهِ [جَزاهُ ] بِسُوءِ فِعْلِهِ
فَلا اَخيبَنَ الْيَوْمَ
وَلا تَصْرِفْني بِغَيْرِ حاجَتي
وَلا تُخَيِّبَنَّ شُخُوصي وَوِفادَتي
فَقَدْ اَنْفَدْتُ نَفَقَتي
وَاَتْعَبْتُ بَدَني
وَقَطَعْتُ الْمَفازاتِ
وَخَلَّفْتُ الْأَهْلَ وَالْمالَ وَما خَوَّلْتَني
وَآثَرْتُ ما عِنْدَكَ عَلي نَفْسي
وَلُذْتُ بِقَبْرِ عَمِ نَبِيِّكَ صَلَّي اللَّهُ عَلَيْهِ وَ الِهِ وَتَقَرَّبْتُ بِهِ ابْتِغآءَ مَرْضاتِكَ
فَعُدْ بِحِلْمِكَ عَلي جَهْلي
وَبِرَاْفَتِكَ عَلي ذَنْبي
فَقَدْ عَظُمَ جُرْمي
بِرَحْمَتِكَ يا كَريمُ يا كَريمُ.

مؤلف گويد كه مدايح جناب حمزه سلام الله عليه و فضيلت زيارت آن حضرت بيشتر از آن است كه ذكر شود فخر المحققين رحمة الله عليه در رساله فخريه فرموده مستحب است زيارت حمزه و باقي شهداء به احد زيرا كه روايت شده از حضرت رسول صلي الله عليه و آله كه فرمود: هر كه زيارت كند مرا و زيارت نكند عمم حمزه را همانا مرا جفا كرده و اين فقير در بيت الاحزان في مصائب سيدة النسوان نقل كردم كه حضرت فاطمه صلوات الله عليها بعد از وفات پدر بزرگوار خود هر هفته روز دوشنبه و پنجشنبه به زيارت حمزه و شهداء احد مي رفت و نماز مي خواند و دعا مي كرد در آنجا و ترك نكرد تا وفات فرمود و محمود بن لبيد گفته كه: آن سيده جليله سر قبر حمزه مي رفت و گريه مي كرد و من در يكي از روزها به زيارت حمزه مشرف شدم ديدم كه آن مظلومه نزد قبر حمزه مشغول به گريه است من صبر كردم تا گريه اش ساكن گشت نزديك رفتم و سلام كردم و گفتم يا سيدة النسوان به حق خدا قسم است كه رگهاي دلم را قطع كردي از اين گريه ات فرمود اي أبا عمرو براي من شايسته است گريستن زيرا كه به من رسيده است مصيبت بهترين پدرها رسول خدا صلي الله عليه و آله پس فرمود وا شوقاه إلي رسول الله و انشاد كرد

اِذا ماتَ يَوْماً مَيِّتٌ قَلَّ ذِكرُهُ وَذِكْرُ اَبي مُذْ ماتَ وَاللَّهِ اَكْثَرُ

و شيخ مفيد فرموده:

وكانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلّي اللَّهُ عَليه وِ آلِهِ
اَمَرَ في حيوتِهِ بِزِيارَةِ قَبْرِ حَمْزَةَ عَلَيْهِ السَّلامُ
وَ كَانَ يَلُمُّ بِهِ وَبِالشُّهَداءِ
وَلَمْ تَزَلْ فاطِمَةُ عَلَيْهَاالسَّلامُ بَعْدَ وَفاتِهِ صَلَّي اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ تَغْدُو اِلي قَبْرِهِ وَتَرُوحُ
وَالْمُسْلِمُونَ يَنْتابُونَ عَلي زِيارَتِهِ
وَمُلازَمَةِ قَبْرِهِ.
با ترجمه بصورت تصویری بزرگتر کوچکتر 
مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 818 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 819 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 820 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 821 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 822 مفاتیح مرکز طبع و نشر قرآن کریم صفحه 823




جستجو دعای قبل دعای بعد 


دفتر خدمات ویژه تبیان
مراجعه: 1,674,951,699